CIB
BM

خطة إسرائيل الاقتصادية لاحتلال فلسطين بالكامل قبل 2048  

خطة إسرائيل الاقتصادية لاحتلال فلسطين بالكامل قبل 2048  
2019-04-13 19:36:43

 

 

ننفرد بنشر تفاصيل (مؤتمر مئوية إسرائيل )


 

  • بروفيسور يهودي : يجب أن نقيم إسرائيل أكبر بثلاث مرات مما كانت تخطط لها الرؤية الصهيونية.
  • عام 2050 الكثافة السكانية في إسرائيل ستكون أكبر من الصين وعدد سكانها سيصل إلى 16 مليون نسمة . 
  • المشاركين في (مؤتمر مئوية إسرائيل ) يؤكدون: لابد من إنشاء مراكز جديدة في النقب والجليل تتسع لعدد 8 مليون نسمة

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كتب : إيهاب عبد الجواد

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في الوقت الذي كان السياسيون في العالم العربي منشغلين بما ستسفر عنه الانتخابات الإسرائيلية وهل سيعتلي بنيامين نتنياهو واليمين المتطرف أكبر عدد من المقاعد داخل الكنيست الإسرائيلي الـ 21 أم سيحقق تحالف يسار الوسط ( أزرق و أبيض ) المفاجأة وينتصر على نتنياهو .. كانت هناك عقول وأيادي إسرائيلية أخرى منشغلة بتحقيق الأطماع الصهيونية باستكمال الاستيلاء على الأراضي الفلسطينية خاصة بعد اعترافات بلطجي الولايات المتحدة دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل وسيادتها على الجولان وتبعها تصريح نتنياهو، خلال مقابلة مع القناة 12 الإسرائيلية ، أنه أطلع الرئيس الأمريكي وفريقه، على نيته ضم المستوطنات في الضفة الغربية إلى "إسرائيل".وأشار أن ضم كل المستوطنات، المقامة على أراضي الضفة الغربية، سيتم تدريجيا، وبالتنسيق مع الولايات المتحدة.و أنه سيبدأ تنفيذ خطة لضم أجزاء من الضفة الغربية، حال فوزه في انتخابات . في هذه اللحظات كانت العقول الإسرائيلية تجتمع لتخطيط إستراتيجية  إسرائيل الجديدة للسيطرة على الجليل والنقب وتهويدها بالكامل قبل عام  2048 .. مع الاحتفال بمرور 100 عام على احتلال فلسطين وإقامة دولة الكيان الصهيوني ( إسرائيل ) على أراضيها.

 معروف أنه منذ اليوم الأول لإعلان قيام إسرائيل، عملت الحكومات المتعاقبة على إنشاء تجمعات يهودية بكثافة في الجليل، وخصوصاً على أنقاض القرى الفلسطينية المدمرة، ثم في المثلث ووادي عارة وأخيراً في النقب، بهدف منع اللاجئين الذين طردوا من ديارهم من العودة، ومن أجل تغيير الخريطة الديموغرافية المائلة لمصلحة العرب. وخلال العقد الأول بعد نكبة 1948، صادرت إسرائيل نحو مليون دونم، وأقامت عدداً من المستعمرات على أنقاض قرى ومدن فلسطينية في منطقة الجليل... وعلى الرغم من نجاح السلطات الإسرائيلية في تهويد شبه تام لوسط فلسطين المحتلة منذ سنة 1948، فإن شهيتها بقيت مفتوحة لفرض أغلبية يهودية في كل من النقب والجليل، حيث الميزان الديموغرافي يميل نحو الفلسطينيين. الأسبوع الماضي عقد ، بالأراضي الفلسطينية المحتلة مؤتمراً لـ "مجموعة الـ 100 " أو مجموعة القرن "  وهي مجموعة تضم ممثلين عن المنظمات الاجتماعية الرائدة والأوساط الأكاديمية والحكومية والشركات الإسرائيلية ، التي وضعت خطة من 15 بندًا تهدف إلى ضمان وجود وظائف كافية  وسكن مناسب في إسرائيل خلال الـ 30 عامًا المقبلة .. وتحت عنوان (التحدي)  عقد المؤتمر بهدف تسخير قاطرات الاقتصاد في السنوات القليلة المقبلة ، وخاصة الحكومة ، للاستثمار في المستقبل نشر التقرير صحيفة "يديعوت أحرونوت" بقلم (عساف قمر ولين ليفي) .

في البداية ناقش مؤتمر مجموعة الـ 100 تكلفة المعيشة المرتفعة في إسرائيل وأسعار المساكن الفلكية خاصة في منطقة العاصمة تل أبيب والتي أجبرت الكثير من الشباب المقبلين على الزواج البحث في محيط تل أبيب عن سكن يتناسب ودخلهم المنخفض وقطع مسافات طويلة والتنقل بأكثر من وسيلة مواصلات للحضور إلى العمل وبالتالي قضاء ساعات طويلة على الطرق للوصول الى وظائفهم.

وأكد التقرير أن الكثير من فكروا في الإنتقال إلى  الشمال أو الجنوب محاولين الابتعاد عن الصخب والزحام و وتوقف السيارات طول الطريق والمناطق السكنية المزدحمة في (غوش دان) ، لتوفير مرتباتهم لمواجهة تكاليف المعيشة. ومع ذلك يثار عادة تساؤل: "أين سيعملون " 

خاصة أن دولة الاحتلال ستكون غير قادرة على اتخاذ القرار في المستقبل بالفعل وفقًا للتقديرات ، سيقضي سكان غوش دان خلال ثلاثين عامًا خمس ساعات يوميًا في الاختناقات المرورية وستضعف أسعار المساكن. وفقًا للبروفيسور ديفيد باسيج ، مؤلف كتاب "2048" والذي يتنبأ مجال خبرته بالمستقبل " من المتوقع أنه بحلول عام 2050 ، سيشكل الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا فما فوق 28٪ من سكان إسرائيل (مقارنة بـ 11٪ اليوم) ، وسيبلغ عدد سكان إسرائيل 16 مليونًا ".ويرى أنه حتى الآن ، ليس لدى دولة إسرائيل خطة عمل متكاملة للمستقبل البعيد.وهذا خطأ فادح بالنسبة للبروفيسور ( ديفيد باسيج ) " الذي أضاف في كلمته يجب أن نرى الحاضر في منظور المستقبل من أجل فهم ما يمكن القيام به هنا من أجل الاستعداد لفصل الشتاء الديمغرافي للإنسانية." تبلغ كثافة البلاد الآن 400 شخص لكل كيلومتر مربع. في الصين ، الدولة الأكثر كثافة سكانية في العالم ، يعيش 600 شخص على كل كيلومتر مربع. "بحلول عام 2050 ، من المتوقع أن تبلغ الكثافة في إسرائيل 800 شخص لكل كيلومتر مربع ، وفي عام 2100 ، سيكون هناك 1200 شخص مزدحم.

أما البروفيسور (شماي أسيف ) ، الرئيس السابق لإدارة التخطيط فيقول  : "يجب أن نقيم داخل إسرائيل دولة أكبر بثلاث مرات مما كان تخطط لها الرؤية الصهيونية". ولذلك يجب على " مجموعة الـ100 " أن تأخذ على عاتقها حل هذه الأزمة التي يعتقد أعضاؤها أنه في غضون ثلاثة عقود من الزمن ، سيكون لإسرائيل وضع ديمغرافي واقتصادي وسياسي مستقر.وكشف  التقرير أنه على مدار عام كامل ، وضعت "مجموعة الـ 100" إستراتيجية وطنية جديدة ، شملت  15 مبادرة رئيسية من شأنها أن تضمن التنمية الإسرائيلية الصحيحة.

وتضم مجموعة إسرائيل 2048 خبراء من مختلف المجالات والوزارات الحكومية وممثلين عن اتحاد الطلاب والمجلس الاقتصادي الوطني ورابطة بناة الأرض وممثلي السلطات المحلية في النقب والجليل وعشرات الخبراء من الأوساط الأكاديمية ؛ البروفيسور شلومو حسون - مدير مركز شاشا للدراسات الإستراتيجية ؛ البروفيسور أفيرام - رئيس جمعية "النقل اليوم والغد" البروفيسور يوجين قنديل - الرئيس السابق للمجلس الاقتصادي الوطني ورئيس الأمة الناشئة ؛ والدكتورة رينا دجاني - رئيس معهد الجغرافيا الجغرافية.

خطة  "مجموعة الـ100" الإستراتيجية تهدف إلى بناء مركز جديد في النقب ومركز جديد في الجليل ، مراكز مستقلة ومزدهرة ستكون جذابة مثل منطقة تل أبيب وتوفر جميع احتياجات السكان ، بما في ذلك مستوى التوظيف. ستشمل هذه المراكز المدن الذكية وأطر العمل الجديدة ومراكز التكنولوجيا التي تجذب أعدادًا كبيرة من السكان والمزيد.

يقول "إن الوضع الذي نحن فيه اليوم يتطلب خلق روح شراكة من شأنها أن تمكن من تحقيق هذه الرؤية" ، أوضح البروفيسور شماي في المؤتمر الذي انعقد الأسبوع الماضي ، "الهدف هو جمع أكبر عدد ممكن من الشركاء ، ولكن من أكثر الناس نفوذا في الاقتصاد ".

بينما قال(روني بالمر )  ، المدير العام للنقب والجليل "في المستقبل غير البعيد ، ستكون واقعنا مختلفًا تمامًا عما نعرفه". ماذا يمكن للمرء أن يتوقع؟ من بين أمور أخرى ، مبادرات التوظيف داخل المدن ، والتي سوف تقلل من الحاجة إلى استخدام السيارة. وإذا كنا بحاجة إلى نموذج نقل جديد ، فإن الجمع بين التقنيات المتقدمة سيمكن سكان المراكز الجديدة من التحرك بكفاءة في مناطق إقامتهم وبين المراكز في إسرائيل. على سبيل المثال ، سيتم بناء سكة حديدية خفيفة في بئر السبع ومدنها ؛ سيتم إنشاء مدينة بدوية غير مرتبطة بقبيلة واحدة فقط ؛ سيوفر مركز التكنولوجيا الحيوية في صفد آلاف الوظائف في مجال البحث والتطوير الطبي..

 ويضيف  البروفيسور (آفي سمحون) رئيس المجلس الاقتصادي الوطني: لن يكون سهلا.  "هناك بالفعل قرارات وخطط عمل حكومية بعيدة المدى ، لكننا نرى صعوبات في المرحلة الحقيقية لدمج برامج النقل والتوظيف". يتم وضع ميزانية وفقًا لتكاليف التنفيذ. "هل سيكون من الممكن حل مشكلة نقص المساكن ، والتي أصبحت اليوم تهديدًا للجيل الشاب؟ وقال عديائيل  شمرون ، رئيس إدارة الأراضي الإسرائيلية ، "أعتقد أن الإدارة المركزية للأرض ستخلق سياسة من شأنها تغيير الواقع مع مرور الوقت.وقال دريفوس: "يجب أن نستعد اليوم لخلق الطلب في شمال وجنوب البلاد وإيجاد نماذج مبتكرة للإسكان وإدارة المجتمعات الحضرية التي ستجذب الجيل الشاب للبقاء والانتقال إلى النقب والجليل".ويضيف البروفيسور سمحون: "أنا أؤمن بالقوة الاقتصادية لأربعة مناطق حضرية قوية لدينا اليوم ، وأن هذه القوة يمكن أيضًا أن تظهر في بيئتها".

وتضيف  "إمي بلمور " المدير العام لوزارة العدل "السؤال المهم هو كيف يمكن خلق شعور بالانتماء يؤدي إلى الاستعداد للتضحية ومحاولة التفكير بطريقة مختلفة". أعتقد أن القيود تقودنا إلى حلول مبتكرة ، لكن التغيير الحقيقي لن يتحقق إلا إذا شعرت جميع القطاعات أنه من المفيد العمل معًا ".

"لا نرى أن التنبؤات المستقبلية تمثل تهديدًا ، ولكن فرصة لخلق نوعية حياة هنا" واختتم  بالمر. قائلاً "من السابق لأوانه أن نقول ما الذي سيحدث بالفعل ، لكن يمكننا أن نقول ما لا نريد أن يحدث" ، مضيفة: "الهدف هو تطوير آليات تساعدنا على التعامل مع التغييرات المتوقعة وخلق مناخ يمكّن من توفير حياة أفضل لثمانية ملايين شخص آخرين."

ترى هل سينجح أبناء صهيون في تحقيق مخططهم واستكمال سيطرتهم على كافة الأراضي الفلسطينية كمرحلة أولى لإقامة دولتهم المزعومة من النيل إلى الفرات أم أن الأمة العربية ستقوم من مرقدها لتوقف هذه الأطماع الصهيونية وتقوم بتحرير أراضيها ،رغم حالة الضعف التي تمر بها ولتأييد الأمريكي المنحاز دائما لإسرائيل على حساب الحق العربي .

 

 

 

 

أُضيفت في: 13 أبريل (نيسان) 2019 الموافق 7 شعبان 1440
منذ: 5 شهور, 5 أيام, 4 ساعات, 22 دقائق, 2 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

4512
حارة اليهود http://www.doniaalmal.com/rss/rss11.xml does not exist
آخر تحديثات http://www.doniaalmal.com/rss/rss.xml does not exist
أمن قومي
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
أخبار الصحة والتعليم
nbe
استطلاع الرأي
هل تعتقد في تأثير الأحداث السياسية على البورصة
The Courtyard quarter