CIB
BM

إثيوبيا على رأس دول التطهير العرقي ... في رسالة دكتوراة للباحثة شيماء شمس الدين

إثيوبيا على رأس دول التطهير العرقي ... في رسالة دكتوراة للباحثة شيماء شمس الدين
2021-05-03 00:10:13

 

حصلت الباحثة شيماء شمس الدين عبدالغفار علي درجة الدكتوراه في القانون الدولي العام من جامعة الزقازيق تحت عنوان " المسئولية الدولية الجنائية عن جريمة التطهير العرقي " بتقدير  امتياز  .

جاء في مضمون الرسالة أن هناك مناطق عديدة من العالم شهدت جرائم التطهير العرقي وخاصة مناطق النزاعات والمناطق متعددة الآعراق، نتيجة للصراعات العرقية المتزايدة حول العالم ولعل أحدثها حملات التطهير العرقي واسعة النطاق في السودان وماينمار والصين والهند وإثيوبيا .

تبحث هذه الدراسة الإطار القانوني لجريمة التطهير العرقي في نطاق القانون الدولي الجنائي والقانون الدولي الإنساني حيث أنها من أخطر الجرائم الدوليه وتشكل إنتهاك جسيم لقواعد القانون الدولي الإنساني، وتبحث قواعد المسؤوليه الدولية الجنائيه عنها بإعتبار أن المحاكمة والعقاب عليها من أهم قواعد التصدي لها وقمع ارتكابها، وأيضا طرق التعاون الدولي القضائي والأمني لملاحقه مرتكبيها، ودراسة "مبدأ الاختصاص القضائي العالمي" كآليه للتصدي الجرائم الدولية لمحاكمة وعقاب مرتكبي جريمه التطهير العرقي،

كذلك دراسة "مبدأ مسؤولية الحماية" كآلية جديدة لحماية السكان المدنيين من التطهير العرقي وكذلك دراسة حقوق ضحايا تلك الجريمة

 

تكونت  لجنة المناقشة والحكم من نخبة كبيرة من أساتذة وفقهاء القانون وهم :-

 الدكتور نبيل أحمد حلمي ، آستاذ ورئيس قسم القانون الدولي وعميد كلية الحقوق الأسبق بجامعة الزقازيق  " مشرفا ورئيسا"

الدكتور حسين حنفي عمر ، آستاذ القانون الدولي وكيل كلية الحقوق جامعة المنوفية لشئون الدراسات العليا  "عضوا مناقشا".

الدكتورعبدالهادي محمد العشري ، آستاذ القانون الدولي العام وعميد كلية الحقوق الأسبق بجامعة السادات " عضوا ومناقشا".

 

ومن جانبهم ، أشادت لجنة المناقشة والحكم بإهمية الرسالة ومضمونها العلمي في قضايا التطهير العرقي وما بذلتة الباحثة من جهد بحثي كبير لتناول العديد من الوسائل القانونية الهامة للتصدى لجريمة التطهير العرقي .

 

جدير بالذكر ، أن الباحثة شيماء عبدالغفار ، حاصلة علي ليسانس الحقوق عام 2013 من جامعة الزقازيق ، والماجستير في القانون العام والقانون الجنائي عام 2017 ، من جامعة الزقازيق، والباحثة من مواليد مدينة الزقازيق ، بمحافظة الشرقية وتبلغ من العمر 28 عاما وهي حفيدة أحمد باشا عبدالغفار ، والذي تولي عدد من المناصب الوزارية بداية من عام 1940 منها وزارة الزراعة ، والأشغال والأوقاف والدولة .

عبرت أسرة الباحثة ولفيف من الأهل والأصدقاء عن سعادتهم البالغة أثناء مناقشة الباحثة للرسالة وحصولها  علي درجة الدكتوراه

أُضيفت في: 3 مايو (أيار) 2021 الموافق 20 رمضان 1442
منذ: 11 أيام, 14 ساعات, 30 دقائق, 31 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

8687
أخبار الصحة والتعليم http://www.doniaalmal.com/rss/rss14.xml does not exist
آخر تحديثات http://www.doniaalmal.com/rss/rss.xml does not exist
أمن قومي
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
أخبار الصحة والتعليم
nbe
استطلاع الرأي
هل تعتقد في تأثير الأحداث السياسية على البورصة
The Courtyard quarter