13 يونيو 2024 13:57 6 ذو الحجة 1445
دنيا المال
رئيس التحرير إيهاب عبد الجواد
الاقتصاد الأخضر - COP 29

بالإنفوجراف…. الحصاد الاسبوعي لأنشطة وزارة البيئة خلال الفترة من 1- 8 يونيو الجارى

دنيا المال

تستعرض وزارة البيئة في الحصاد الاسبوعي أبرز أنشطة الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة وقطاعات الوزارة المختلفة خلال الفترة من 1- 8 يونيو الجارى وتشمل:

- البيئة تشارك فى التسليم النهائى للمدفن الصحي الآمن بشبرامنت بـتكلفة 35 مليون جنيه.

- برعاية وزارة البيئة وعلي هامش احتفالات مصر بيوم البيئة العالمي ...مؤسسة نيو ايجيبت تنظم زيارة لمحمية وادي الريان لعدد ١٠٠ طفل منهم من ذوى الهمم للتوعية بأهمية المحميات الطبيعية .

- وزيرة البيئة فى زيارة تفقدية لمصنع «زيرو كاربون" لتدوير المخلفات بالإسماعيلية.... وتعقد اجتماعا موسعا مع محافظ الإسماعيلية لمتابعة وتقييم اوضاع منظومة إدارة المخلفات الصلبة بالمحافظة .

- وزيرة البيئة خلال جولتها بمحافظة الاسماعيلية في عدد من المشروعات البيئية تؤكد على تشجيع المجتمعات المحلية على الاستثمار في الوقود الحيوي.. ودعم المشروعات البيئية الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي .

- البيئة تعقد اجتماع موسع مع محافظ اسيوط لمناقشة أهم مشروعات البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات بالمحافظة وذلك فى إطار إطلاق المرحلة الثالثة من البرنامج الوطنى لبناء القدرات والدعم الفنى.

- مصر تشارك العالم الاحتفال بيوم البيئة العالمي ٢٠٢٤ تحت شعار "ارضنا مستقبلنا.. معا نستعيد كوكبنا" لأول مرة من قلب الحي الحكومي بالعاصمة الادارية الجديدة" ....ووزيرة البيئة توزع هدايا عينية على موظفي الحي الحكومي وتشهد عروض فنية لذوي الهمم.

- وزيرة البيئة تعلن انطلاق مسابقة "كلنا فايزين" لجمع وفصل المخلفات فى إطار احتفالات مصر بيوم البيئة العالمى ٢٠٢٤ .

- وزيرة البيئة ونقيب الصحفيين يوقعان بروتوكول تعاون لرفع الوعى البيئى بالقضايا البيئية المختلفة فى إطار احتفالات وزارة البيئة بيوم البيئة العالمى ٢٠٢٤.

- وزيرة البيئة تشهد توقيع بروتوكولى تعاون مع جمعيتى بيئة بلا حدود و تنمية وطن لرفع الوعى البيئي والتشجيع على التطوع في المبادرات البيئية والحفاظ على التراث الطبيعى والثقافى المرتبط بالبيئة للمجتمعات المحلية فى إطار الإحتفالات يوم البيئة العالمى.

- وزارة البيئة تشارك فى فعاليات الاحتفالية التي نظمها صندوق التنمية الثقافية باليوم العالمي للبيئة بقصر الأمير طاز الأثري ....فى إطار احتفالات وزارة البيئة باليوم العالمي للبيئة ٢٠٢٤ .

- وزيرة البيئة تتفقد مصنع إنتاج الاسمدة العضوية من مخلفات الدباغة والصناعات الجلدية بمنطقة الروبيكى... وتعقد اجتماعا مع القائمين على المشروع لمتابعة الإجراءات الحالية والمستقبلية... وذلك فى اطار سلسلة جولاتها التفقدية لمتابعة منظومة المخلفات والمشروعات القومية الاستثمارية فيها على مستوى الجمهورية .

- وزيرة البيئة تلتقى مع بعثة بنك التنمية الأفريقي لبحث سبل تعزيز إشراك القطاع الخاص في دمج البعد البيئي داخل الصناعة المصرية .

- وزيرة البيئة تلتقى ممثلى شركة تيتان مصر للأسمنت لبحث الفرص الاستثمارية فى مجال تدوير المخلفات فى مصر.

الأحد الموافق 2 يونيو الجارى:

- شاركت وزارة البيئة فى مراسم التسليم النهائى للمدفن الصحي الآمن بمنطقة شبرامنت الى محافظة الجيزة ، وذلك بتكلفة إجمالية تصل إلى نحو 35 مليون جنيه، بالتنسيق مع الوزارات المعنية ومسئولى المحافظة والهيئة العربية للتصنيع.

وأوضحت د. ياسمين فؤاد أن المدفن الصحى بمنطقة شبرامنت يقع على مساحة 18.75 فدان، وهو عبارة عن خلية دفن صحي وبحيرة تبخير سائل الرشيح مأمنة بسور من الدبش وبوابة حديدية، كما يوجد بالمدفن العديد من التجهيزات اللازمة لعمليات التشغيل منها غرفة أمن، غرفة للمولدات تحتوي على مولدين كبيرين، ولوحة توزيع رئيسية وأعمدة إنارة وخزانات للمياه بالإضافة إلى مبنى إداري رئيسي، وخزان وقود ومغسلة سيارات، وشبكة مواسير لتجميع سائل الرشح وبحيرة تجميع السائل مبطنة من الداخل بالخرسانة، ويحاط المدفن بشبكة طرق خدمية.

الاثنين الموافق ٣ يونيو الجارى:

"برعاية وزارة البيئة وعلي هامش احتفالات مصر بيوم البيئة العالمي ...مؤسسة نيو ايجيبت تنظم زيارة لمحمية وادي الريان لعدد ١٠٠ طفل منهم من ذوى الهمم للتوعية بأهمية المحميات الطبيعية"

- فى إطار توجيهات الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة بالتوعية بأهمية الحفاظ على الموارد الطبيعية بالمحميات ودعم التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني نظمت مؤسسة نيو ايجيبت مصر زيارة لمحمية وادي الريان لعدد ١٠٠ طفل منهم عدد من ذوي الهمم لتوعيتهم بأهمية المحميات الطبيعية والمشاركة بحماية البيئة وذلك في إطار احتفالات مصر بيوم البيئة العالمي ٢٠٢٤.وقد تضمنت الزيارة تنفيذ حملة نظافة محمية وادي الريان للتوعية بأهمية تعزيز إدارة المخلفات في المحميات الطبيعية لحمايتها والحفاظ على مواردها الطبيعية والتنوع البيولوجي و دعم المشاركة في مبادرات التنظيف بالتعاون مع شركاء العمل البيئى للحفاظ علي الموارد الطبيعية.كما شملت الزيارة تنظيم عدد من الأنشطة التفاعلية الترفيهية والبيئية للأطفال المشاركين كصناعة الفخار ورسم وتنظيم المسابقات مع توعية الأطفال بأضرار ألقاء المخلفات وخاصة المخلفات البلاستيكية علي الحياة البحرية ودور الأفراد في الحد من أضرارها.ويأتي هذا في إطار بروتوكول التعاون الموقع بين وزارة البيئة ومؤسسة نيو إيجيبت للتنمية المجتمعية لرفع الوعي بقضايا البيئة وتعزيز دور المواطن فى حماية البيئة، وذلك بتنفيذ مجموعة من البرامج والخطط والأنشطة والفعاليات، والاستفادة من دور المجتمع المدني في رفع الوعي ونشر أسس التربية البيئية وأنشطة التنمية وحماية البيئة، وإيضاح المفاهيم الخاصة بالتحديات البيئية الحالية.

الثلاثاء الموافق ٤ يونيو الجارى:

" وزيرة البيئة فى زيارة تفقدية لمصنع «زيرو كاربون" لتدوير المخلفات بالإسماعيلية.... وتعقد اجتماعا موسعا مع محافظ الإسماعيلية لمتابعة وتقييم اوضاع منظومة إدارة المخلفات الصلبة بالمحافظة "

- الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، تعقدواجتماعا مع اللواء شريف فهمي محافظ الإسماعيلية، وذلك بمقر ديوان المحافظة لمتابعة وتقييم اوضاع منظومة ادارة المخلفات الصلبة وتطوراتها ومتابعة سير العمل ، واوضحت وزيرة البيئة ان هذا الاجتماع يأتى في إطار الدور التخطيطي والتنظيمي والرقابي لوزارة البيئة في المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات، ومساهمتها في تنفيذ البنية التحتية للمنظومة كأحد آليات تهيئة المناخ الداعم لمواجهة تحدي إدارة المخلفات بما يحقق عائدا بيئيا واجتماعيا واقتصاديا ويحقق التنمية المستدامة ، ويساهم في خفض الانبعاثات الناتجة عن المخلفات، مشيرة الى ان محافظة الإسماعيلية كانت من أول المحافظات التي تم تنفيذ المنظومة الجديدة بها ضمن سعي الحكومة لتنفيذ نماذج تجريبية لمنظومة إدارة المخلفات الصلبة بعدد من المحافظات والتي تم الانتهاء من بنيتها التحتية كمرحلة أولى، لتعطي بارقة أمل للمواطن بإمكانية القضاء على مشكلة المخلفات.وخلال اللقاء تناول الجانبان بحث اوضاع منظومة المخلفات الصلبة البلدية بالمحافظة، وايضا مبادرات المحافظة فى اعادة تدوير بواقى القماش ، حيث اشارت وزيرة البيئة الى إمكانية التنسيق مع بنك الكساء المصري فى هذا الصدد حيث يهدف عملهم الى توفير منتج صديق للبيئة ويحقق الاستدامة البيئية،مؤكدهة على اهمية رفع وعى المواطنين بأهمية إعادة تدوير المنتجات، والذى تعمل عليه وزارة البيئة من خلال تنظيم ورش عمل وندوات توعوية لكافة فئات المجتمع بمختلف محافظات الجمهورية، كما تطرق الاجتماع الى التأكيد على اهمية التشجير واهمية رفع الوعى البيئى لدى المواطنين بالحفاظ على الأشجار داخل المحافظة، لما لها من اهمية فى امتصاص الملوثات وحجز الادخنه والغبار بما ينعكس ايجابيا على صحة المواطنين بالاضافة الى عوائد بيئية تتمثل فى خفض انبعاثات غاز الاحتباس الحرارى ، حيث تقوم وزارة البيئة بحملات تشجير فى مختلف محافظات الجمهورية بالتعاون مؤسسات المجتمع المدنى. وعقب الاجتماع قامت الدكتورة ياسمين فؤاد ، واللواء شريف فهمي ، بجولة تفقدية لمصنع تدوير المخلفات لشركة "زيرو كاربون" الشركة المتخصصة في تقديم حلول إدارة المخلفات، بمحافظة الإسماعيلية، وذلك بحضور المهندس كريم السبع الرئيس التنفيذي للشركة، ولفيف من الشخصيات والجهات المعنية بملف إدارة المخلفات بالسوق المصرية.كما اطلعت وزيرة البيئة خلال الزيارة على تفاصيل مبادرة "تمكين المرأة" والتى تهدف الى إعادة تدوير المخلفات من الأقمشة وصناعة منتجات ذات قيمة عالية ، و التي أطلقتها شركة زيرو كاربون للعاملين لديها من النساء، وتشمل المبادرة توفير أحدث البرامج التعليمية والتأهيلية للنماذج النسائية بهدف رفع قدراتهم التشغيلية في إعادة تدوير المخلفات من الأقمشة وصناعة منتجات ذات قيمة عالية منها ، ليتم عرض المنتجات النهائية أمام الجمهور المستهلكين، لتوفير عائد مادى لهذه الكوادر النسائية من عوائد المشروع.و ينقسم المشروع إلى 3 مراحل رئيسية، حيث تتضمن المرحلة الأولى رفع قدرات وتأهيل نحو 12 سيدة بالمصنع وفق أحدث البرامج التدريبية العالمية بمجال حرفة النول اليدوي، وتشمل المرحلة الثانية والمقرر إطلاقها خلال الفترة المقبلة زيادة اعداد النماذج النسائية وتكرار التجربة بمحافظة بورسعيد، وذلك تمهيدا للوصول إلى المرحلة الثالثة والتي ستتضمن التوسع بالمشروع بكافة محافظات الجمهورية.وقد أعربت وزيرة البيئة عن إعتزازها بفكرة إعادة استخدام بواقى القماش ضمن منظومة المخلفات الصلبة ، مؤكدةً على ضرورة العمل على ربط هذه المبادرة ببنك الكساء المصرى ، مُشيرةً إلى مبادرة "from waste to good taste "

التى تم إعلانها خلال مؤتمر الCOP27 والتى تحث على ضرورة إعادة تدوير واستخدام بواقى القماش ، لافتةً إلى ضرورة العمل على التأمين الإجتماعى والتأمين الصحى للسيدات، من خلال التعاون مع وزارة التضامن الاجتماعى.

كما اكدت الدكتورة ياسمين فؤاد ان اتاحة الفرص الإقتصادية للمرأة هي أنسب الطرق لتمكينها في مجال البيئة ومواجهة آثار تغير المناخ، وذلك بتعزيز دورها في تقليل الانبعاثات وتدوير المخلفات والخروج بمنتجات بيئية ذات عائد اقتصادي، وتناولت وزيرة البيئة خلال اللقاء الحديث عن اهمية الاسمدة العضوية وضرورة نشر ثقافة الاهتمام بكل ما هو اورجانيك ، لافتةً إلى مؤتمر الاستثمار البيئى والمناخى ، الذى قدم استراتيجية للاقتصاد الحيوى ، لزراعة نباتات ذات عائد استثمارى عالى مثل زراعة الجوجوبا .ولفتت الوزيرة إلى إمكانية الانضمام للمشروع الذي سيتم طرحه قريبا خلال مؤتمر الاستثمار بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، حيث تم بالفعل إعداد دراسة الجدوى الاقتصادية له، واستمتعت الوزيرة إلى التحديات التي تواجه المشروع فيما يخص الاستفادة من الوقود البديل في توليد الطاقة بمصنع الأسمنت، ومدى تناسب السعر مع العملية الإنتاجية، وأيضا التحديات التي تواجه إنتاج المخصبات العضوية من المتبقيات الزراعية.كما ثمنت وزيرة البيئة أنشطة الشركة نظرا لمساهمتها الإيجابية في عمليات تدوير المخلفات البلدية وإنتاج الوقود البديل، وتقليل الانبعاثات داخل محافظة الإسماعيلية ، مشيرة الى حرص الوزارة على مواصلة الجهود المبذولة بالتعاون مع الجهات المعنية لتنفيذ توجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتفعيل المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات البلدية الصلبة، وذلك في ضوء الأهمية التي توليها الدولة لتحسين الأوضاع البيئية والحد من معدلات التلوث، وايضا الانعكاسات الايجابية لذلك على خطة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 ، لافتة إلى أهمية تلك المشروعات والتى تهدف الى إقامة صناعة وطنية لإدارة المخلفات، وتوفير فرص عمل جديدة ودعم القطاع الخاص واشراكه فى منظومة إدارة المخلفات للتوسع بمشروعات إدارة المخلفات، من أجل تحقيق أعلى عائد بيئي واقتصادي مستدام، بما يساهم فى تنفيذ الإدارة المتكاملة للمخلفات البلدية الصلبة.

" وزيرة البيئة خلال جولتها بمحافظة الاسماعيلية في عدد من المشروعات البيئية تؤكد على تشجيع المجتمعات المحلية على الاستثمار في الوقود الحيوي.. ودعم المشروعات البيئية الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي "

وزيرة البيئة تغرس احد أشجار الجاتروفا بمحافظة الإسماعيلية كأحد نماذج الاستثمار البيئي .جاء ذلك خلال جولة وزيرة البيئة بمحافظة الإسماعيلية برفقة اللواء شريف فهمي محافظ الإسماعيلية لزيارة عدد من المشروعات البيئية ، وفي ختام زيارتها قامت وزيرة البيئة والمحافظ بتفقد أماكن تجمع المخلفات لإنتاج ال RDF ، وكذلك المساحات المنزرعة بنات الجاتروفا في محافظة الإسماعيلية، وشاركت بغرس احد أشجار الجاتروفا.

" البيئة تعقد اجتماع موسع مع محافظ اسيوط لمناقشة أهم مشروعات البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات بالمحافظة وذلك فى إطار إطلاق المرحلة الثالثة من البرنامج الوطنى لبناء القدرات والدعم الفنى"

- فى إطار توجيهات الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة بمتابعة كافة مشروعات منظومة إدارة المخلفات فى مختلف المحافظات وذلك تنفيذا لتكليفات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية للنهوض بالمنظومة عقد الدكتور حازم الظنان مدير البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة والوفد المرافق له اجتماعا موسعا مع السيد اللواء عصام سعد محافظ اسيوط وذلك لمناقشة أهم مشروعات البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة بالمحافظة للنهوض بالمنظومة يأتى ذلك فى إطار إطلاق المرحلة الثالثة من البرنامج لبناء القدرات والدعم الفنى بمحافظات البرنامج الأربعة ( الغربية / كفر الشيخ / قنا / اسيوط ) وذلك بالتعاون مع وكالة التعاون الدولى الألمانى giz ، واوضحت د. ياسمين فؤاد أن الإجتماع استعرض الخطة التشغيلية للمحافظة خلال المرحلة الثالثة من البرنامج الوطني حيث تم التركيز على الدعم الفنى المقدم من خلال هذا المكون، خاصة فى تعزيز قدرات إدارة المخلفات الصلبة بالمحافظة وتحقيق مشاركة مجتمعية مع اصحاب المصلحة للنهوض بالمنظومة الى جانب استعراض اهم ما تم من انجازات للمشروع فى مرحلتيه الأولى والثانية بالمحافظة لدعم المنظومة سواء كانت دعم فنى او تدخلات بنية تحتية وما قام به البرنامج من جهود نحو دعم أصحاب المصلحة من القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدنى، والجمعيات الاهلية من خلال التدريب على اعداد نماذج الجمع الأولى وغيرها ، وتيسير قنوات الإتصال بين مؤسسات المجتمع المدنى ووحدات إدارة المخلفات الى جانب تقنين اوضاع القطاع غير الرسمي بالمحافظة ، بهدف تحسين منظومة إدارة المخلفات والنهوض بها ، وقد وجه المحافظ الشكر لوزيرة البيئة والبرنامج الوطنى وكافة شركاء التنمية على التنسيق والتعاون المستمر لتحقيق هذه الإنجازات التي تشهدها المحافظة مستعرضا ما تم تطبيقه على ارض الواقع للنهوض بالمنظومة، وبناءًا على توجيهات محافظ أسيوط قام وفد برنامج المخلفات الصلبة بتفقد بمركز سيطرة الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة بالديوان العام، والذي تم إنشاؤه مؤخرًا ضمن المشروع القومي للشبكة الوطنية الموحدة للطوارئ والسلامة العامة على مستوى الجمهورية والتى افتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية للمساهمة في دعم خطط الدولة في مجالات التأمين المختلفة ودعم جهـود التنمية بالحفاظ على الممتلكات العامة والخاصـة وأرواح المواطنين بأحـدث الوسائل التكنولوجيـة الحديثـة وذلـك عـبر شبكة موحدة تعـد المحـور الرئيسى لاتصـالات وتطبيقات وأنظمة الجهات الحكومية وتحسين جودة خدمات الإغاثة والطوارئ بتقليص زمـن الاسـتجابة للحدث والتعـاون والتكامــل بين كافـة الجهــات المعنيـة وإتاحة البيانات الدقيقة من خلال منظومـة واحـدة تشارك فيها جميع الوزارات والمحافظات والهيئات .. حيث تابع الوفد كيفية متابعة منظومة رفع المخلفات الصلبة من الشوارع والميادين بمختلف مراكز ومدن المحافظة كما قام الوفد بزيارة وحدة إدارة المخلفات الصلبة بديوان عام المحافظة لمتابعة خطط التشغيل وتقديم كافة اوجة الدعم للعاملين بتلك الوحدات.ومن جانبه اكد د. حازم الظنان ان الدعم الفنى المقدم خلال هذه المرحلة لإصحاب المصلحة من المجتمع المدنى والقطاع الخاص يهدف الى تعزيز قدراتها فى جمع ورصد المخلفات بالمحافظة من خلال انشاء نظام رقمى للمراقبة على الأداء وانشاء دليل لجمع المخلفات واعادة تدويرها ودعم المنظمات غير الحكومية فى تطبيق الدليل وانشاء احصائيات لكميات المخلفات المجمعة واعادة تدويرها الى جانب تطبيق نظام رصد المركبات الخاصة بعمليات الجمع والنقل.واوضح د.حازم ان الدعم سيشمل ايضا تدريب وحدات إدارة المخلفات لرفع كفاءة العاملين بها من النواحى الفنية والمالية والتعاقدية تتمثل فى كيفية إعداد التقارير الفنية او سنوية وربع سنوية والقيام بعملية الرصد والمتابعة، وصياغة الخطط السنوية هذا الى جانب تحديث المخطط الرئيسي لمنظومة إدارة المخلفات بالمحافظة و تشجيع القطاع الخاص للعمل بالمنظومة من خلال الاستفادة القصوى من البنية التحتية المشيدة بالمحافظة بدعم من البرنامج سواء محطات وسيطة بمركزى ابو تيج وديروط او ما سوف يتم انشاءه من مصانع معالجة وتدوير ومدفن صحى هذا الى جانب معدات الجمع والنقل ونظافة الشوارع ، حيث سيتم وضع التنسيقات اللازمة من خلال البرنامج لضمان تحقيق الدعم الفني المطلوب للنهوض بالمنظومة.

الأربعاء الموافق ٥ يونيو الجارى :

" مصر تشارك العالم الاحتفال بيوم البيئة العالمي ٢٠٢٤ تحت شعار "ارضنا مستقبلنا.. معا نستعيد كوكبنا" لأول مرة من قلب الحي الحكومي بالعاصمة الادارية الجديدة" ....وزيرة البيئة توزع هدايا عينية على موظفي الحي الحكومي وتشهد عروض فنية لذوي الهمم"

- الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة. تعلن مشاركة مصر العالم الاحتفال باليوم العالمي للبيئة ٢٠٢٤، والذي يأتي هذا العام تحت شعار "ارضنا مستقبلنا.. معا نستعيد كوكبنا"، حيث ينطلق لأول مرة الاحتفال من قلب الحي الحكومي بالعاصمة الادارية الجديدة، وقد قامت وزيرة البيئة بتوزيع عدد من الهدايا العينية على الموظفين داخل الحى الحكومى بهدف تسليط الضوء على أهمية هذا اليوم، ليكونوا سفراء لتوعية دوائر معارفهم بقضايا البيئة وخاصة حماية الأراضي من التدهور ومكافحة التصحر وأهمية التكاتف والتعاون لمواجهة التحديات البيئية من أجل الحفاظ على سبل الحياة المستدامة وحق الأجيال القادمة. كما شهدت وزيرة البيئة خلال فعاليات الاحتفال عروض فنية شارك بها ذوي الهمم. ولفتت د. ياسمين فؤاد إلى استمرار فعاليات الاحتفال من خلال تنفيذ مجموعة من أنشطة التوعية البيئية بمختلف محافظات الجمهورية، وتوقيع عدد من بروتوكولات التعاون مع الجهات المختلفة لرفع الوعي البيئي، وتشجيع مختلف فئات المجتمع على المشاركة في العمل البيئي والتكاتف لمواجهة التحديات البيئية، التي تؤثر بشكل مباشر على سبل الحياة، حيث تتضح تلك الآثار بشكل متزايد يوم بعد يوم، وتهدد بظهور مشكلات مثل الأمن الغذائي وزيادة حالات الجفاف وتدهور الأراضي. وأوضحت وزيرة البيئة أنه يتم الاحتفال باليوم العالمي للبيئة في الخامس من يونيو من كل عام بتسليط الضوء على أحد التحديات أو القضايا البيئية وكيفية مواجهتها، ليتناول الاحتفال هذا العام موضوع الأرض والتي تعد المصدر الأساسي للمأوى والغذاء، مشددة على أهمية قضية التصحر والجفاف وتدهور الأراضي، والتي تناولها العالم في عام ١٩٩٢ وتم اعلان الاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة لمكافحة التصحر، والتي لم تحظى بنفس الاهتمام كمثيلتها لقضية تغير المناخ او التنوع البيولوجي، وأثبتت آخر الأبحاث إلى تدهور ما يقرب من ٤٠٪ من مساحة أراضي الكوكب، مما يؤدي إلى فقدان أكثر من نصف الناتج المحلي الإجمالي العالمي، وسيؤدي استمرار التدخلات غير المنضبطة إلى فقدان كثير من الأراضي، إلى جانب تأثير ظاهرة تغير المناخ على زيادة حالات الجفاف. وأشادت وزيرة البيئة باختيار المملكة العربية السعودية الشقيقة استضافة الحدث الخاص يوم البيئة العالمي لعام 2024، لأهمية تحدي التصحر للمنطقة العربية، وتمهيدا لاستضافة الرياض للاجتماع الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لمكافحة التصحر COP16 في نهاية هذا العام، مما يلقى الضوء على أهمية التكاتف والتعاون بين الدول المتقدمة والنامية لوقف التصحر وزيادة التدفقات المالية لعلاج تدهور الأراضي، ومشاركة كافة الأطرافوالمنظمات الدولية لخلق فرص حقيقية وتكنولوجيا منخفضة التكلفة، لمواجهة حالات التصحر وإتاحة فرص عمل للمجتمعات المحلية خاصة المزارعين الذين يعانون من تدهور الأراضي وزيادة الحرارة مما يؤدي لازدياد الجفاف والتأثير المباشر على الأمن الغذائي. كما القت وزيرة البيئة الضوء على مجهودات الدولة المصرية لاستعادة النظم البيئية ومكافحة التصحر، والتي تمهد لرسم رؤية لربط الموضوعات البيئية العالمية، ليكون موضوع وقف تدهور الأراضي والتصحر في قلب عملية التنمية وأيضا في قلب مواجهة التحديات البيئية، حيث كانت مصر سباقة في عام ٢٠١٨ أثناء استضافتها لمؤتمر الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي COP14، بتصميم مبادرة للربط بين اتفاقيات تغير المناخ والتنوع البيولوجي التصحر، والتي ولدت معا لدفع عجلة التنمية المستدامة على كوكب الأرض، كما اطلقت مصر أيضا أثناء استضافة مصر لمؤتمر المناخ COP27 مجموعة من المبادرات الدولية منها مبادرة الغذاء والزراعة من أجل التحول المستدام FAST، ومبادرة تعزيز الحلول القائمة على الطبيعة لحماية المجتمعات المحلية الساحلية واستدامة سبل العيش لديهم (ENACT)، هذا إلى جانب صياغة هدف خاص وهو استعادة النظم البيئية ضمن الاستراتيجية الوطنية للمناخ ٢٠٥٠، ونظام الإدارة المستدامة للأراضي.

" وزيرة البيئة تعلن انطلاق مسابقة "كلنا فايزين" لجمع وفصل المخلفات فى إطار احتفالات مصر بيوم البيئة العالمى ٢٠٢٤"

- الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، تعلن عن انطلاق مسابقة كلنا فايزين" لجمع وفصل المخلفات ، والتى ينظمها جهاز تنظيم إدارة المخلفات، التابع لوزارة البيئة بمشاركة الشباب بعدد من مناطق محافظة القاهرة بهدف رفع الوعى بأهمية الحفاظ على البيئة ، والتعامل الصحيح مع المخلفات بمختلف أنواعها ، وذلك فى إطار احتفالات مصر بيوم البيئة العالمى ٢٠٢٤ تحت شعار "أرضنا _ مستقبلنا .. معا نستعيد كوكبنا".وأوضحت د. ياسمين فؤاد ان المسابقة يتم تنفيذها ، بدعم من مشروع البنك الدولي " الحد من تلوث الهواء وتغير المناخ في القاهرة الكبرى" وبمشاركة جمعية المكتب العربى للشباب والبيئة وبالشراكة مع كل من هيئة نظافة وتجميل القاهرة، وشركتى إرتقاء وانفيروماستر للخدمات البيئية، وتأتى فى اطار جهود وزارة البيئة لتعزيز الوعي بأهمية الحفاظ على البيئة من خلال غرس ثقافة النظافة لدى مختلف فئات المجتمع، مع التركيز على مشاركة الشباب كمحركٍ رئيسي للتغيير .واشارت الدكتورة ياسمين فؤاد إلى ان المسابقة تتكون من مرحلتين و في كل مرحلة ، ستكون المنافسة بين 3 فرق فى كل منطقة من الثلاث مناطق المستهدفة وتشمل هيئة نظافة وتجميل القاهرة والمعنية (بمنطقة قلعة الكبش بحي السيدة زينب) بالمنطقة الجنوبية، و شركة انفيروماستر والمعنية ( بمربع السعادة بحي المطرية) بالمنطقة الشرقية ، وشركة ارتقاء والمعنية(بمنطقة بركة الرطل بحي باب الشعرية) بالمنطقة الغربية، لافتة الى انه سيتم تنفيذ يوم تدريبى للمتسابقين للتعريف بقواعد المسابقة والطريقة الصحيحة لفصل المخلفات ،وستقوم كل جهة بتنفيذ مسابقة أولية فى (سرعة الجمع والفصل الصحيح للمخلفات) بمنطقتها، كما سيتم تنفيذ زيارة ميدانية للثلاث فرق ، الى أحد مصانع التدوير للتعرف على خطوات الفرز والتدوير داخل المصنع ورؤيتها على أرض الواقع . وأضافت سيادتها أنه سيتأهل الى المرحلة النهائية 3 فرق (فريق واحد من كل منطقة)، وتتضمن آليات المسابقة تحديد الفائزين من خلال احتساب عدد من النقاط نقطة واحدة عن القمامة العادية ( ورق ، كارتون ، شنط بلاستيك .... الخ )، نقطة عن كل ربع كيلو ، ونقطتان للعبوات الزجاجية والعلب، وثلاث نقاط للزجاجات البلاستيكية ، وخمس نقاط مع الفصل الصحيح للمخلفات ، وخمس نقط للوزن الاكثر ، كما تشمل جوائز المسابقة تقديم جوائز عينية في المرحلة الأولى ، وتقديم جوائز مالية في المرحلة النهائية، وتشمل الجائزة الاولى 9 آلاف جنيه ، والجائزة الثانية 6 آلاف جنيه ، والجائزة الثالثة 3 آلاف جنيه ، كما سيتم توزيع ميداليات ( فضية، وبروزنية، وذهبية) للمشاركين فى النهائيات، على ان يتم تسليم الجوائز النهائية و تسليم كأس البطولة النهائية الى الفريق الفائز الأول ضمن احتفالات يوم البيئة العالمى ٢٠٢٤.

الخميس الموافق ٦ يونيو الجارى:

" وزيرة البيئة ونقيب الصحفيين يوقعان بروتوكول تعاون لرفع الوعى البيئى بالقضايا البيئية المختلفة فى إطار احتفالات وزارة البيئة بيوم البيئة العالمى ٢٠٢٤"

- وقعت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة والاستاذ خالد البلشى نقيب الصحفيين بروتوكول تعاون بين وزارة البيئة ونقابة الصحفيين لنشر وتطوير الوعى البيئى لمواجهة المشكلات البيئية المعاصرة وتدريب وبناء القدرات وتبادل الخبرات فى مجال نشر الوعى البيئى من خلال الصحف و المواقع الإلكترونية، كما يهدف البروتوكول إلى رفع كفاءة شباب الإعلاميين وتنمية مهاراتهم الكتابية حول القضايا البيئية لتحقيق الهدف البيئى المنشود. وأكدت د..ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أن الوزارة تلتزم وفقاً لبنود البروتوكول بتنظيم صالون ثقافى بنقابة الصحفيين يتم اختيار موضوعه من قبل اللجنة المعينة لإدارة البروتوكول، ويتم تسجيل وتوثيق الصالون الثقافى ونشره على وسائل التواصل الاجتماعى الخاصة بوزارة البيئة، وكذلك إعداد برامج تدريبية فى الموضوعات البيئية المختلفة، و تنفيذ ندوات وورش عمل شهرية للصحفيين عن الموضوعات والقضايا البيئية والمناسبات والاحتفالات الوطنية والعالمية، تنظيم رحلات ميدانية للسادة الصحفيون لزيارة محميات المنطقة المركزية، اعداد الدراسات الخاصة بتحويل مبنى نقابة المهن الصحفية الى مبنى أخضر صديق للبيئة وذلك من خلال السادة الخبراء بوزارة البيئة .وقد اتفق الطرفان على التنسيق لتنفيذ حملات اعلامية بيئية مختلفة فى الموضوعات البيئية المختلفة، اعداد ملفات علمية للموضوعات والقضايا البيئية والمناسبات والاحتفالات البيئية لنشر موضوعات وحوارات صحفية بمختلف الصحف اليومية والمواقع الالكترونية.ومن جانبه أكد الأستاذ خالد البلشى أن نقابة الصحفيين تلتزم بتقديم الدعم اللوجيستى والقاعات الخاصة بنقابة الصحفيين لتنفيذ برامج تدريبية لشباب الصحفيين لبناء كوادر صحفية تتخصص في الصحافة البيئية وتأهيلها في مجال التوعية البيئية، وتنظيم الصالون الثقافى ودعوة السادة كبار الكتاب له ، حيث سيشارك به قيادات وخبراء وزارة البيئة، مع القيام بالتغطيات الإعلامية للموضوعات البيئية و تقديم المبادرات والافكار حول إطلاق حملات إعلامية وصحفية؛ لنشر الوعى والثقافة البيئية في المجتمع ، من خلال وسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمسموعة.

" وزيرة البيئة تشهد توقيع بروتوكولى تعاون مع جمعيتى بيئة بلا حدود و تنمية وطن لرفع الوعى البيئي والتشجيع على التطوع في المبادرات البيئية والحفاظ على التراث الطبيعى والثقافى المرتبط بالبيئة للمجتمعات المحلية فى إطار الإحتفالات يوم البيئة العالمى "

- شهدت الدكتورة ياسمين فؤاد مراسم توقيع الدكتور على أبوسنه الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة والدكتور عادل عبدالله سليمان رئيس مجلس ادارة جمعية بيئة بلا حدود على برتوكول تعاون بين جهاز شئون البيئة والجمعية فى مجالات التنمية المستدامة ، والتوعية البيئية ،وتغير المناخ ، التنوع البيولوجى، وحملات التشجير ، حملات تنظيف نهر النيل والشواطىء من المخلفات البلاستيكية أحادية الاستخدام ، والتعاون فى منظومة المخلفات الصلبة.وأكدت د. ياسمين فؤاد أن الطرفان وفقاً لبنود البروتوكول يتعاونا فيما بينهما لتنفيذ مجموعة من الندوات وورش العمل و حملات التوعية بالقضايا البيئية بهدف التعرف على المستجدات والحلول والبدائل وآليات تعديل السلوكيات وتغير انماط الاستهلاك المؤثرة على الموارد الطبيعية وقضايا تغير المناخ ، كما يتم تنفيذ مجموعة من البرامج لرصد ومراقبة التنوع البيولوجى وصون النظم البيئية ، وتعزيز نظم الادارة والتمويل للمحميات الطبيعية ، وكذلك الحفاظ على التراث الطبيعى والثقافى المرتبط بالبيئة للمجتمعات المحلية، مكافحة التغيرات المناخية ونشر ثقافة استخدام الطاقة النظيفة ، وبناء القدرات فى المجالات البيئية لتدريب مدربين فى كافة المحافظات.كما أتفقا الطرفان على العمل لرفع الوعى البيئي والتشجيع على التطوع في المبادرات البيئية لطلبة الجامعات وتنفيذ المبادرات والمشروعات التجريبية والتى تساهم فى التصدى للمشاكل البيئية ، ورفع المستوى المعيشى من خلال تنفيذ مشروعات صغيرة . بالإضافة إلى مراعاة البعد البيئى فى كافة الاعمال التى تنفذها الجمعية، العمل على دمج المجتمع بطوائفه وخاصة المرأة فى مجال العمل البيئي ،انشاء قواعد بيانات المتطوعين ، الترويج للسياحة البيئية، زيادة المسطحات الخضراء.وفى سياقٍ متصل شهدت الدكتورة ياسمين فؤاد مراسم توقيع الدكتور على أبو سنه الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة و الدكتورة شيماء القصاص رئيس مجلس ادارة جمعية تنمية وطن للمجتمعات المحلية وحقوق الانسان على بروتوكول تعاون فى مجالات التنميه المستدامة ، دمج المجتمع بطوائفه وخاصة المرأة فى مجال العمل البيئي ، التوعية البيئية ، تغير المناخ ،التنوع البيولوجى ، حملات التشجير ،حملات تنظيف نهر النيل والشواطىء من المخلفات البلاستيكية أحادية الاستخدام ، منظومة المخلفات الصلبة.وأوضحت وزيرة البيئة أن الطرفان يتعاونا فيما بينهم لتنفيذ مجموعة من الندوات و ورش العمل و حملات توعية بالقضايا البيئية بهدف التعرف على المستجدات والحلول والبدائل وآليات تعديل السلوكيات وتغير انماط الاستهلاك المؤثرة على الموارد الطبيعية، تشجيع طلبة الجامعات على التطوع في المبادرات البيئية لطلبة الجامعات ، تنفيذ برامج لبناء القدرات فى المجالات البيئية لتدريب المدربين، القيام بمجموعة من المبادرات والمشروعات التجريبية والتى تساهم فى التصدى للمشكلات البيئية ، رفع المستوى المعيشى من خلال تنفيذ مشروعات صغيرة، مراعاة البعد البيئى فى كافة الاعمال التى تنفذها المؤسسة ، بالإضافة إلى دمج المجتمع بجميع فئاته وخاصة المرأة فى مجال العمل البيئي، وانشاء قواعد بيانات للمتطوعين ، الترويج للسياحة البيئية والعمل على زيادة المسطحات الخضراء.

" وزارة البيئة تشارك فى فعاليات الاحتفالية التي نظمها صندوق التنمية الثقافية باليوم العالمي للبيئة بقصر الأمير طاز الأثري ....فى إطار احتفالات وزارة البيئة باليوم العالمي للبيئة ٢٠٢٤"

- فى إطار احتفالات وزارة البيئة باليوم العالمي للبيئة ٢٠٢٤، والذي يوافق 5 يونيو من كل عام، ويأتي هذا العام تحت شعار "أرضنا مستقبلنا.. معا نستعيد كوكبنا"، شاركت وزارة البيئة فى فعاليات الاحتفالية التي نظمها صندوق التنمية الثقافية باليوم العالمي للبيئة بقصر الأمير طاز الأثري ، وذلك بالتعاون بين وزارتي البيئة، والثقافة، حيث تم عرض فيلم وثائقى عن ثقافة السكان المحليين "حكاوى من ناسها" وذلك بحضور الدكتورة نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة، والمهندس محمد عليوة مدير مشروع جرين شرم، ، وعددا من الشخصيات المعنية بالشأن البيئى والإعلاميين.من جانبه أوضح المهندس محمد عليوة مدير مشروع جرين شرم، ومصمم الحملة خلال تقديمه عرضًا للتعليق على الفيلم الوثائقى عن ثقافة المجتمعات المحلية بعنوان "حكاوي من ناسها"، أن وزارة البيئة عندما وضعت هدفا اساسيا وهو دمج السكان المحليين فى عملية التنمية بالمحميات الطبيعية، وأطلقت حملة أيكو ايجيبت لتعريف الزائر للمحمية ما الذى سيركز عليه وما الذي سيراه في المحمية من عناصر طبيعية، وكذلك الأنشطة التي يستطيع القيام بها كأنشطة سياحة بيئية، أين سيقيم بشكل مستدام داخل تلك المحميات هل في نزل بيئية أم كانب؟ فضلا عن من سيقابلهم من السكان المحليين، ما هي عاداتهم وتقاليدهم وإرثهم الثقافي الملموس وغير الملموس. وأشار عليوة إلى أنه من هنا أتي دور حملة "حكاوي من ناسها" والتى تُسلط الضوء على الموروث الثقافي لدى ١١ قبيلة تعيش داخل وحول المحميات الطبيعية، فى ظل ما تمتلكه من إرث ثقافي من مأكل ومشرب وموسيقى وشعر ومشغولات يدوية خاصة بهم، فضلا عن التركيز على الإرث الثقافي والاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية والثقافية، بهدف تعزيز دور السياحة البيئية والثقافية لهذه المحميات.وأكد مدير مشروع جرين شرم على أن جزء كبير من المنتج الذى نحاول خلقه ودمجه داخل المحميات الطبيعية هو منتج السياحة البيئية، والتي بدون تقديم منتج ثقافى بها سيفقد هذا المنتج جزء من قيمته، فى ظل ما تمتلكه القبائل والسكان المحليين لتلك القبائل من إرث ثقافي الكثير لا نعرف عنه شيء قبل أن يتحول إرثهم هذا من خلال تلك الحملة لمنتج سياحي.هذا وشهدت الاحتفالية إفتتاح معرض"بديع صنع الله" والذي تم تنظيمه بالتعاون مع جمعية"مصورو الحياة البرية" والذي يُركز على البيئة المصرية وجمالها الطبيعي والكائنات النادرة بها، والصالون الثقافي الذي عقد تحت شعار من "من أجل مصر خضراء " والذي استعرض نجاحات عدد من المبادرات البيئية الرائدة وتكريم تلك التي حققت نجاحًا في مجالات مختلفة مثل إعادة التدوير، والطاقة المتجددة، والحفاظ على الموارد الطبيعية، كما شهدت الفعاليات استعراض التجربة الناجحة لمبادرة Eco Egypt، التي تسلط الضوء على التجارب المميزة في 13 محمية سياحة بيئية في مصر.

الجمعه الموافق ٧ يونيو الجارى:

" وزيرة البيئة تتفقد مصنع إنتاج الاسمدة العضوية من مخلفات الدباغة والصناعات الجلدية بمنطقة الروبيكى... وتعقد اجتماعا مع القائمين على المشروع لمتابعة الإجراءات الحالية والمستقبلية... وذلك فى اطار سلسلة جولاتها التفقدية لمتابعة منظومة المخلفات والمشروعات القومية الاستثمارية فيها على مستوى الجمهورية"

- قامت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، بجولة تفقدية لمصنع انتاج الاسمدة العضوية من مخلفات الدباغة والصناعات الجلدية بمنطقة الروبيكى ، وهو الثالث من نوعه على مستوى العالم وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد ان الزياره تأتى فى اطار حرص الدولة المصرية على فتح المجال للاستثمار في مجال المخلفات بأنواعها وذلك في إطار العمل على تحويل التحدي والمشكلة إلى فرصة، واتساقا مع توجيهات القيادة السياسية بدعم الاستثمار البيئى والمناخى والشراكة مع الجهات الوطنية ،مؤكدة على حرص الوزارة على تقديم كافة أوجه الدعم الفني، وتهيئة المناخ الداعم للإستثمار البيئي، وإتاحة الفرص لدخول ومشاركة القطاع الخاص فى عدد من المجالات الإستثمارية البيئية ومنها مجال المخلفات.وخلال الاجتماع توجه القائمين على المشروع بالشكر والتقدير لوزيرة البيئة وفريق العمل على التعاون والجهود المبذولة لتشغيل المصنع ، مستعرضين الإجراءات التى تم الإنتهاء منها والإجراءات المتبقى استيفائها ، وقد اوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد انه تم خلال الزيارة السابقة للمصنع مناقشة عدد من المحاور منها اصدار الموافقة البيئية للمشروع والتى تم الانتهاء منها، وجارى حاليا الانتهاء من اصدار التراخيص الخاص بمزاولة النشاط ، كما تم مناقشة آليات تجميع مخلفات الجلود على مستوى الجمهورية، مشيرة الى امكانية التعاون مع وزارة الصناعة والتجارة خلال الفترة القادمة والتنسيق مع اتحاد غرف مصنعى الجلود فى هذا الصدد لبحث كيفية تجميع مخلفات الجلود والتخلص الآمن منها وإنتاج الأسمدة العضوية .كما استمعت د. ياسمين فؤاد إلى المعوقات والعقبات التى يواجهها المصنع،مؤكدة على ان الوزارة وجهازيها ستبذل قصارى جهودها للتغلب على تلك المعوقات فى ضوء قانونى البيئة والمخلفات مقدمة عدد من المقترحات للتغلب على تلك المعوقات، مؤكدة على ان البيئة محفز للإستثمار وليس معوق له.وأشارت وزيرة البيئة أنه سيتم خلال الفترة القادمة التنسيق لعقد اجتماع مع مصنعى الجلود من خلال غرفة الجلود ، لتوضيح نص قانون المخلفات الذى يوضح آلية التخلص الآمن من المخلفات والتسلسل الهرمى لإدارة المخلفات من خلال الحد من تولدها وإعادة استخدامها وتدويرها و التخلص الآمن منها، كما ألزم القانون مولد المخلفات بالتخلص الآمن منها بطريقة سليمة صحياً وبيئياً.كما قامت الدكتورة ياسمين فؤاد بتفقد المصنع مطلعة على الأساليب العالمية المتبعة فى التعامل مع مخلفات الجلود فى إنتاج الاسمدة العضوية، ومراحل تنفيذ المشروع ، وأبعاده البيئية والاقتصادية ، والمنافع الزراعية الناتجة عن استخدام الاسمدة العضوية المنتجه من اعادة التدوير .ويعد مصنع إنتاج الاسمدة العضوية من مخلفات الدباغة والصناعات الجلدية بمنطقة الروبيكى، هو الأول من نوعه بجمهورية مصر العربية والشرق الاوسط والثالث على مستوى العالم من حيث الحجم والتكنولوجيا الصناعية المتطورة، وكذلك إعادة تدوير مخلفات الجلود وتحويلها إلى أسمدة عضوية ومنتجات صديقة للبيئة، وبالشراكة مع شركة إيلسا الايطالية أكبر الشركات المنتجة للاسمدة العضوية حول العالم، وسيتكامل هذا المشروع مع المناطق الصناعية الأخرى في مجال الجلود على مستوى الجمهورية، وسيساهم في التخلص الآمن من المخلفات الناتجة عن الصناعات الجلدية بإعادة تصنيعها، بما يواكب المعايير العالمية في تحقيق المتطلبات الصحية والبيئية للمناطق الصناعية الجديدة، فضلاً عن مردوده الاقتصادي من خلال تحقيق أقصى استفادة ممكنة من تلك المخلفات.

السبت الموافق ٨ يونيو:

"وزيرة البيئة تلتقى مع بعثة بنك التنمية الأفريقي لبحث سبل تعزيز إشراك القطاع الخاص في دمج البعد البيئي داخل الصناعة المصرية "

- الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، تعقد اجتماعا مع بعثة بنك التنمية الأفريقي برئاسة السيد أوليفييه ستوليج، كبير مسؤولي السياسات الصناعية، لمناقشة الإصلاحات التي تقدمها وزارة البيئة ضمن المرحلة الثانية من برنامج دعم تنمية القطاع الخاص ضمن الإطار الاستراتيجي للتعاون بين مصر والبنك ٢٠٢٦/٢٠٢٢، وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أن الإصلاحات التي يتم اتخاذها لتضمين الأبعاد البيئية في قطاع الصناعة واشراك القطاع الخاص ستحقق ميزة تنافسية للصناعة، وهذا ما تهتم به التشريعات البيئية في مصر مثل قانون البيئة وقانون تنظيم إدارة المخلفات، لافتة إلى أن التركيز على إتاحة مزيد من الفرص للقطاع الخاص في الصناعة المستدامة الخضراء، مع مزيد من الاشراك له في المشروعات الخضراء المتعلقة بالصناعة يعد من أولويات الحكومة. وأوضحت وزيرة البيئة أن الوزارة اتخذت مجموعة من الإجراءات لدمج الأبعاد البيئية في قطاعات التنمية المختلفة، مع تهيئة المناخ الداعم لاشراك القطاع الخاص، بتحويل التحدي إلى فرصة ذات حوافز اقتصادية، مشيرة إلى اهتمام وزارة البيئة بتوافق الصناعة بيئيا، فبدأت برنامج التحكم في التلوث الصناعي منذ عام ١٩٩٩ بدعم شركاء التنمية والبنوك التنموية، ليستمر في ٣ مراحل حتى الآن، لمساعدة القطاع الصناعي على التوافق مع الاشتراطات البيئية، بدعم إعداد وتنفيذ خطط التوافق البيئي بمدى زمني وإجراءات محددة، وبقروض ميسرة بفائدة ٢.٥٪. وأشارت وزيرة البيئة إلى أن انتشار مفهوم التحول الأخضر عالميا في الفترة الأخيرة، كان دافعا لتنفيذ المرحلة الجديدة من برنامج التحكم في التلوث الصناعي، والتي سيتم تدشينها قريبا تحت عنوان الصناعة الخضراء المستدامة بتمويل ٢٧١ مليون يورو بدعم من بنك الاستثمار الأوروبي، لتأكيد مفهوم الاقتصاد الدوار وكفاءة إدارة الموارد واستدامتها، من خلال إجراءات استخدام الطاقة المتجددة والحد من الصرف الصناعى وإعادة استخدام المياه بعد معالجتها، خاصة مع تغيير النظرة في مصر للبيئة خلال السنوات الثلاث الماضية لتقوم على الإدارة المتكاملة للموارد الطبيعية، واعتبار البيئة محفزا للاستثمار. وقالت وزيرة البيئة "لقد كانت استضافة مؤتمر المناخ COP27 فرصة جيدة للدولة لدعم التحول الأخضر وتغيير النظرة للبيئة، واشراك القطاع الخاص، وتضمين إجراءات الإدارة المتكاملة للموارد" ، كما أشارت الدكتورة ياسمين فؤاد إلى عدد من الإجراءات الهيكلية التي تعمل عليها وزارة البيئة لدعم إشراك القطاع الخاص في الصناعة الخضراء، ومنها إعداد أدلة ارشاردية في ٦ قطاعات واعدة للحصول على الرخصة الذهبية لتعزيز التوسع في الصناعات المتوافقة بيئيا، والمنتظر إصدار تلك الأدلة من خلال مجلس الوزراء قريبا، وأيضا اصدار التعريفة المغذية الجديدة لتحويل المخلفات لطاقة لدعم الإجراءات التي قادتها وزارة البيئة بالتعاون مع الوزارات المعنية بدءا من اللجنة وطلبات ابداء الاهتمام من القطاع الخاص للمشاركة في تصميم وبناء وتشغيل مشروعات تحويل المخلفات لطاقة، وتحديد المواقع المناسبة، وبدء أول مشروع لها باستثمارات ١٢٠ مليون جنيه، حيث تساهم التعريفة الجديدة على دفع مشروعات الطاقة المتجددة وينعكس على تنفيذ خطة المساهمات الوطنية، وأيضا يدعم صناعة تدوير المخلفات وتنفيذ قانون إدارة المخلفات، وتوفير حوافز اقتصادية. ولفتت د. ياسمين فؤاد إلى استراتيجية الاقتصاد الحيوي التى أعدتها الوزارة بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية UNIDO، كأحد الإجراءات الداعمة لاشراك القطاع الخاص في الصناعات القائمة على الموارد الطبيعية والتي تربط بين قطاعي الزراعة والصناعة، ومن جانبه، أكد السيد أوليفييه ستوليج، كبير مسؤولي السياسات الصناعية ببنك التنمية الأفريقي إلى تطلع البنك للتعرف على الإصلاحات التي تقدمها وزارة البيئة لدعم دمج الأبعاد البيئية في الصناعة لزيادة التنافسية، وأبدى السيد أوليفييه تطلعه للتعاون مع الوزارة في مجال الأدلة الإرشادية للرخصة الذهبية تضمين المعايير البيئية، وأيضا تنفيذ استراتيجية الاقتصاد الحيوي كإصلاحات في السياسات الداعمة للتحول الأخضر.

"وزيرة البيئة تلتقى ممثلى شركة تيتان مصر للأسمنت لبحث الفرص الاستثمارية فى مجال تدوير المخلفات فى مصر"

- الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، تعقد إجتماعًا مع ممثلى شركة تيتان مصر للأسمنت لبحث الفرص الاستثمارية فى مجال تدوير المخلفات فى مصر، وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد فى بداية الإجتماع على الجهود الكبيرة التي بذلتها الدولة فى منظومة إدارة المخلفات بالتعاون القائم مع الوزارات والجهات المعنية، مشيرة إلى أنه تم البدء فى بناء منظومة جديدة للمخلفات منذ ٥ سنوات بدءاً من توعية المواطنين وبناء بنية تحتية جديدة، لافتة إلى التحديات التى واجهت بدء العمل فى تلك المنظومة وخاصة التحديات المالية ، حيث قامت الدولة بتمويل ما يقرب ٢٦ مليار جنيه لبناء البنية التحتية على مستوى الجمهورية.وأكدت وزيرة البيئة حرص الوزارة على تشجيع الاستثمار في مصانع تدوير المخلفات، بهدف ضمان معالجة كامل المخلفات الواردة لمنشأة المعالجة، مشيرة إلى العمل مع شركات الأسمنت خلال الفترة القادمة لتقديم فرص استثمارية للشركاء من القطاع الخاص للدخول فى هذا المجال والإستفادة من المعالجة الكاملة للمخلف بحيث يتم إنتاح سماد عضوى بجانب إنتاج الوقود البديل (RDF ) من المخلفات والتى تقوم شركات الأسمنت بإنتاجه، حيث يعمل ذلك على تقليل كمية المرفوضات وضمان معالجة كامل المخلفات، ومؤكدة على سعى الوزارة إلى تحقيق أقصى استفادة من تلك العملية بدلاً من هدر مورد يمكن أن يستخرج منه منتج جديد.وأوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أن قرار ربط استخراج رخصة الفحم لمصانع الأسمنت بإستخدام الوقود البديل فى المصانع تم اتخاذه بعد صدور قانون تنظيم المخلفات والذى نص على ضرورة دخول القطاع الخاص فى هذا المجال.وقد تناول ممثلو الشركة خلال اللقاء عرض موجز عن مجمل أنشطة ومجالات عمل شركة تيتان، والتي تمتلك بشكل مباشر العديد من المشروعات في عدد من دول العالم ، كما أن لديها في مصر مجموعة شركات، ولديها استثمارات فى مجال تدوير المخلفات من خلال إدارة وتشغيل مصنعى أبو زعبل وبنى سويف، كما أن لديها شراكة فى إدارة تشغيل مصانع تدوير المخلفات مع شركة نهضة مصر بالإسكندرية، مؤكدين أن لدى الشركة رغبة فى التوسع فى محافظات أخرى لعملية تدوير وتشغيل مصانع تدوير المخلفات.

بالإنفوجراف الحصاد الاسبوعي وزارة البيئة